إدانة مغربي بالسجن 6 سنوات لتورطه في اعتداء جنسي على قاصر

95135 c5ab008f9e42c5b131df935a557adfba20200616175713 thumb 565DR

حكمت الغرفة رقم 6 بمحكمة قادس الإقليمية في سبتة على مغربي بالسجن لمدة 6 سنوات بتهمة الاعتداء الجنسي على قاصر، في نونبر 2018.

وذكر موقع “إلفارو دي سوتا” أنه تقرر وضعه تحت المراقبة أيضا، لمدة 6 سنوات أخرى، بعد الإفراج عنه. وأضاف أنه سيمنع من الاقتراب من ضحيته أو منزلها أو مكان عملها أو أي مكان آخر ترتاده، والالتزام بمسافة 100 بينه وبينها. مشيرا إلى أنه لن يتم استبدال هذا الحكم بالطرد إلى المغرب إلا إذا خالف المعتقل شروط عقوبته.

وجرت جلسة الاستماع خلف أبواب مغلقة في أبريل الماضي. وطلب الادعاء بالحكم على المغربي بالسجن لمدة 7 سنوات ونصف، ووضعه تحت المراقبة لمدة 7 سنوات إضافية، معتبرا أن الوقائع قد تم إثباتها بما فيه الكفاية، بالاعتماد على أقوال الضحية نفسها وشاهد آخر.

وأضاف المصدر نفسه، أن المتهم لم يستطع تقديم أي معلومات يمكن أن تدافع عن قضيته لأنه “لم يتمكن من تذكر وقائع الحادث”، لأنه “كان مخمورا” في ذلك اليوم. وأوضح أنه “اقترب من القاصر أثناء مغادرتها منزلها للذهاب إلى دروس خاصة”. وتابع أن الضحية التي تبلغ من العمر 12 عاما، نجت من الأسوأ بفضل التدخل السريع  للجيران.

وبحسب الموقع الإسباني، فإن هذه العقوبة غير نهائية ويمكن استئنافها أمام محكمة مدنية أو جنائية.




المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى