«المرارة» تدخل الإدريسي غرفة العمليات 

بعد معاناة طويلة مع المرض، خضعت الفنانة المغربية حياة الإدريسي، لعملية جراحية من أجل التخلص من آلام «المرارة»، حيث نشرت صاحبة أغنية «سولت نفسي»، تدوينة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «انستغرام» تطمئن فيها متتبعيها على وضعها وتخبرهم بنجاح العملية الجراحية التي قامت بها من أجل استئصال «المرارة»، حيث قالت : «العملية الجراحية، التي أجريتها لاستئصال «المرارة» كللت بالنجاح، والفضل بعد الله يعود إلى الطاقم الطبي برئاسة البروفيسور نور الدين الراضي» .
وتابعت قائلة : «أخواتي العزيزات، إخواني الأعزاء بكل معاني الحب، والإخاء وبكلمات ملؤها الوفاء، أتقدم بالشكر الجزيل، والعرفان إلى كل من سأل عني، واستفسر عن أحوالي الصحية.. شكرا لكم أعزائي على الدعوات، والعناية، وشكرا لكافة الفنانات، والفنانين، الذين أحاطوني بعطفهم الأخوي».
وكانت الفنانة المغربية حياة الإدريسي، قد سبق أن كشفت أنها تعافت من مرض السرطان وأنها بصحة جيدة، وأشارت إلى أن سبب غيابها يعود لرغبتها في أن تقف وقفة تأمل لأخذ نفس نظرا للزخم الكبير الذي أصبحت تعيشه الساحة الفنية.
وتعتبر حياة الإدريسي واحدة من رائدات الفن المغربي والعربي، واقترن اسمها بأغاني الفنانة أم كلثوم إلى درجة أصبح كثير من محبيها يلقبونها بـ «أم كلثوم المغرب».


app akhbarpress




Source link

زر الذهاب إلى الأعلى