حزب العدالة والتنمية يرد على منتقديه لتدبيره الحكومي لأزمة كورونا


1592469693%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%84%D8%A9 %D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%86%D9%85%D9%8A%D8%A9 %D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%A9 tr2B7Gt.article

خرج حزب العدالة والتنمية للرد على منتقديه لتدبيره الحكومي لأزمة كورونا، حيث دعا مختلف الفاعلين والمناضلين إلى “العمل على بث روح التفاؤل والإيجابية والاعتراف لما تحقق في بلادنا من نجاحات” كما طالب بـ “مواجهة محاولات تبخيس هذه النجاحات وتضحيات مجتمعنا بمختلف مكوناته في مواجهة الجائحة”.

ووجه حزب العدالة والتنمية، في بلاغ له، اطلع عليه موقع القناة الثانية، عقب اجتماع أمانته العامة عن بعد، تحياته للأحزاب السياسية والمركزيات النقابية والجمعيات المهنية، وذلك بعد انخراطها في “الجهد الوطني لمواجهة الجائحة وتداعياتها، من أجل الربح النهائي لمعركة مواجهة فيروس كوفيد 19، ولتحقيق الإقلاع الاقتصادي وتعزيز التماسك الاجتماعي في المرحلة القادمة”.

ودعت الأمانة العامة لحزب “المصباح”، إلى “المزيد من العناية بالفئات الاجتماعية الهشة من خلال تقوية السياسات الاجتماعية أكثر وتوسيعها”، داعية،  “البرلمان للإسراع بالمصادقة على مشروع القانون الخاص بالسجل الاجتماعي الموحد”.

وقدم الحزب، “أخلص عبارات التهاني والمتمنيات لجلالة الملك محمد السادس حفظه الله وإلى الشعب المغربي بمناسبة نجاح العملية الجراحية التي أجراها العاهل الكريم، والدعاء بالشفاء ودوام الصحة والعافية لجلالته ومبتهلين إلى الله عز وجل بأن يحفظه ويرعاه ويديم عليه موفور الصحة والعافية”.

وعبرت الأمانة العامة للحزب، عن “الاعتزاز بالمبادرة الملكية الأخيرة المتمثلة في إرسال مساعدات طبية إلى 15 دولة إفريقية لمواجهة جائحة كورونا، بعد المبادرة السامية التي أطلقها العاهل الكريم في 13 أبريل الماضي. وتعكس هذه المبادرة الجديدة الروح التضامنية للمملكة المغربية مع دول القارة الأفريقية، وتندرج ضمن سعي جلالته حفظه الله إلى ترسيخ التعاون مع الأشقاء والأصدقاء وتقاسم عبء الجائحة وخلق مناخ التعاون وتظافر الجهود من أجل الحد من تبعاتها”.

ونوه الحزب، بـ”العمل التضامني للمغاربة جميعا في مواجهة الجائحة، وحرصهم على تكريس نجاحات المغرب في هذا المجال بمزيد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية، والدعوة إلى مواصلة الالتزام بالتدابير والإجراءات التي تقررها السلطات العمومية في  هذا المجال”.

 




المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى