هجوم على عزيزي لتشبيهه الفنان بعامل الجنس

نشر الممثل فيصل عزيزي صورته وهو يرتدي ملابس داخلية نسوية، وأرفقها بتدوينة مثيرة للجدل شبه فيها الفنانين بعاملي الدعارة، وتحسر من خلالها على الوضع الذي أصبح يعيشه الفنان المغربي، وشبه مهنة الفن بالدعارة قائلا : «لا أرى فرقا كبيرا بين الفنان و عامل الجنس في المغرب: كلاهما يبحثان عن عمل ليل نهار، في انتظار زبون، يعطون من دمهم و ذواتهم لتلبية رغبة الآخر، لهما مهنة موسمية و غير مهيكلة، ليس لديهما أي نوع من الضمانات و الحقوق، كمنظومة تعاضدية قوية، صندوق تقاعد إلخ… إذا مرض الجسد وضعفت النفسية لا يمكن العمل.
وقد تعرض فيصل لهجوم كبير وانتقادات لاذعة بسبب هذه التدوينة المثيرة بين من اتهمه بتشجيع الدعارة والحط من قيمة الفن، وبين من طالبه بـ «الاعتذار» لما تسبب فيه من إهانة لأهل الفن والفنانين.


app akhbarpress




Source link

زر الذهاب إلى الأعلى