العيون.. فرار مصاب بكورونا والمرصد الوطني للحريات العامة وحقوق الإنسان يدق ناقوس الخطر

كاب24 تيفي – حسن بوفوس:

عاش المستشفى الجهوي مولاي الحسن بن المهدي عصر يوم الاحد 28 يونيو الجاري استنفارا بعد فرار شخص في عقده الخامس مصاب بفيروس كورونا المستجد وكان يتابع العلاج بالجناح الخاص بأمراض كوفيد وقد استنفر السلطات المحلية و الأمنية و الأطر الطبية و مازال البحث عنه جاريا من طرف مختلف السلطات نظرا لخطورة اختلاطه بالمواطنين.

وعبرت المنسقة الوطنية للمرصد الوطني للحريات العامة و حقوق الانسان بالعيون ” الشريفة محمودي ” عبر صفحتها الفايسبوكية ان الهروب من مصلحة كوفيد 19 بالمركز الاستشفائي الجهوي مولاي الحسن بلمهدي و يتعلق الأمر بمصاب بوباء فيروس كورونا حسب ما ورد في مجموعة من الصفحات الفيسبوكية، “يجعلنا كمرصد وطني للحريات العامة و حقوق الإنسان ندق ناقوس الخطر و نطالب السيد الوزير بزيارة مستعجلة للوقوف على مهزلة القطاع الصحي بالمنطقة، فصحة المواطن تستوجب إطلاق صفارات انذار بهذا القطاع الذي أصبحنا نشهد فيه تخاذلا لم نعهده مهما كانت الاتهامات الموجهة لمدراء المركز الاستشفائي السابقين”.

WhatsApp Image 2020 06 28 at 23.22.01

وأضافت ذات المتحدثة “الهروب الذي يجعلنا نطرح مجموعة من التساؤلات و التي سننتظر  نتيجة البحث عن المريض الهارب لطرحها، أشدد على ضرورة مراسلة السيد الوزير عبر هيئتنا و اناشد كل من له غيرة على هذه الجهة ان ينتفض في و جه كل مستهثر و خصوصا في هذه الظرفية التي اثبتت هشاشة القطاع و سوء تدبير مسؤوليه”.




المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى