السفر إليه مرهون بشرط.. بريطانيا تُدرج المغرب في “القائمة الحمراء” – الصحيفة


الصحيفة – بديع الحمداني





السبت 4 يوليوز 2020



19:39

تابعونا على


google news

أصدرت وزارة النقل البريطانية، لائحتين موجهتين للبريطانيين الراغبين في التوجه إلى الخارج لقضاء عطلة الصيف، اللائحة الأولى هي لائحة خضراء وتضم البلدان التي يُمكن للبريطانيين زيارتها دون قيد أو شرط لقضاء عطلتهم، ولائحة حمراء تضم بلدانا يُمكن للسياح البريطانيين زيارتها لكن بشرط الخضوع للحجر الصحي بعد العودة منها.

ووفق صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن اللائحة الحمراء ضمت عددا كبيرا من البلدان العالمية، من ضمنها المغرب، التي في حالة إذا قام السياح البريطانيون باختيارها لقضاء عطلتهم الصيفية، سيكون عليهم بعد العودة منها الخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يوما.

وأضاف المصدر ذاته، أن وزارة النقل قامت بإدراج البلدان في القائمة الحمراء، كالمغرب والجزائر وتونس وأمريكا والصين وروسيا، وعدد من البلدان الأخرى، نظرا لكون هذه الدول لازالت تُسجل أعداد كبيرة من إصابات فيروس كورونا المستجد.

وبخصوص بلدان القائمة الخضراء، وقد نشرت صحيفة “ذا الصن” البريطانية أسماء البلدان التي يدخلون في قائمتها، فقد ضمت إسبانيا وإيطاليا والنرويج وهولندا، وبلدان أخرى في آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، حيث يُمكن للسياح البريطانيين زيارتها، وعند عودتهم غير ملزمين بالخضوع للحجر الصحي.

ويرى مهتمون بالسياحة العالمية، أن البلدان المدرجة في القائمة الحمراء، مثل المغرب، ستعرف على هذا الأساس تراجعا كبيرا في أعداد السياح البريطانيين خلال الصيف الجاري، حيث من المتوقع أن يرغب عدد كبير من السياح في تفادي الخضوع للحجر الصحي بعد العودة منها.

وبالمقابل، فإن بلدانا عالمية أخرى، ومن أبرزها إسبانيا، يُتوقع أن تعرف توافدا كبيرا للسياح البريطانيين لقضاء عطلتهم الصيفية، نظرا للقرب الجغرافي من بريطانيا، ولعدم وجود شروط كبيرة للسفر إليها.

هذا وقد أشارت الصحافة البريطانية، أن هذه اللائحة تبقى رهينة باستقرار الوضع، ففي حالة عرفت إحدى البلدان المنضوية في القائمة الخضراء تغيرات وظهرت فيها حالات جديدة بفيروس كورونا المستجد، فإن السياح البريطانيين الذين قاموا بزيارتهم سيخضعون خلال عودتهم إلى بريطانيا للحجر الصحي لمدة 14 يوما.


Source link

زر الذهاب إلى الأعلى