عثر عليها جثة مكبلة.. جريمة “قتل” بشعة لفتاة “متشردة” تغضب حقوقيين بمراكش


jarima 2


بالعربية LeSiteinfo – خديجة الشافي

أثار حادث وفاة فتاة كانت تعيش بلا مأوى تائهة بين دروب وأزقة حي يوسف بن تاشفين بمدينة، مراكش، استياء السكان وعدد من الفاعلين المدنين والحقوقيين الذين طالبوا السلطات الأمنية بفتح تحقيق لكشف ظروف “مقتل” الضحية.

وقال فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمراكش، في بلاغ توصل “سيت أنفو”، بنسخة منه اليوم الجمعة، أنه يضم صوته للأصوات المطالبة بالكشف عن “الحقيقة في مقتل المواطنة سحر عاشت اليتم منذ صغرها، حيث عاشت لمدة 08 سنوات في دروب هذا الحي، حيث كانت تعيش في وضعية بدون مأوى، وتتلقى الدعم والمساعدة لتأمين بقاءها على قيد الحياة من طرف الساكنة”.

وأضاف البلاغ أن “سحر قد تكون تعرضت للإغتصاب نجم عنه حمل، وبعد ذلك بمدة تفاجأت ساكنة حي بين القشالي يوم الثلاثاء 30 يونيو، بنبأ العثور عليها جثة جامدة مكبلة في منطقة العزوزية قرب محطة تصفية المياه العادمة”.

وطالبت الهيئة الحقوقية بـ”ضرورة الإسراع وتعميق الأبحاث لفك شفرات هذه الجريمة الوحشية، وتقديم الجاني لساحة العدالة، إنصافا للضحية وللمجتمع وإعمالا لسلطة القانون.






المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى