“أجواء مشحونة” تحيط بتداريب الكوكب المراكشي

يُجري فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم تداريبه الجماعية، استعدادا لاستئناف منافسات الدوري الاحترافي في قسمه الثاني، وسط أجواء مشحونة بعد استقالة المدرب المساعد من منصبه، بعدما كان يُشرف على التداريب في ظل غياب المدرب الأول.

ويُواصل فريق “عاصمة النخيل” تداريبه الجماعية تحسبا لاستئناف الدوري وسط دوامة من المشاكل، أبرزها المتعلقة بالجانب المادي؛ ما دفع عزيز الزبدي، مساعد المدرب، إلى الاستقالة من مهامه خلال الساعات القليلة الماضية، بعدما كان الرجل الأول المسؤول عن تداريب الفريق في ظل تواصل غياب المدرب الأول ميمون المختار الذي يوجد حاليا بالديار البلجيكية، في انتظار أن يلتحق بالمجموعة بعد فتح الحدود الجوية التي تم إغلاقها بسبب تفشي وباء “كورونا”.

وبعد استقالة المدرب المساعد من منصبه، استعان الفريق المراكشي بالمعد البدني للإشراف على تداريب الفريق في انتظار عودة المدرب سالف الذكر.

وعاش الكوكب، خلال الموسم الكروي الحالي، على وقع المشاكل التي جعلته يعيش واحدة من أصعب الفترات في تاريخ هذا الفريق العريق؛ وهو ما أثر سلبا على نتائجه، إذ يحتل المراكز الأخيرة في ترتيب الدوري الاحترافي الثاني، ويُصارع من أجل البقاء وتفادي النزول إلى أقسام الهواة.

وكان المكتب المديري للفريق المراكشي قد أعلن، الجمعة الماضية، عن صرف مستحقات اللاعبين لشهر ونصف الشهر؛ فيما تم صرف شهر واحد للطاقم التقني والطبي والإداري، عبر تحويلات بنكية مباشرة. كما أكد المكتب ذاته أنه سيصرف ما تبقى من متأخرات اللاعبين قبل استئناف الدوري المغربي الاحترافي الثاني.

يُشار إلى أن فريق الكوكب المراكشي لكرة القدم يحتل المركز الرابع عشر في ترتيب الدوري برصيد 24 نقطة، بعد سلسلة من النتائج السلبية.


المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى