الرجاء تستعيد لاعبيها بنحليب والدويك العالقين في قطر عبر رحلة خاصة صوب أكادير


الصحيفة- عمر الشرايبي





الإثنين 6 يوليوز 2020



14:55

تابعونا على


google news

يحل اللاعبان محمود بنحليب ومحمد الدويك، المحترفين في فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، مساء اليوم الاثنين، بأرض الوطن، بعد أن ظلوا عالقين في دولة قطر، خلال الأشهر الأخيرة، بسبب تعطيل الرحلات الجوية نظرا لانعكاسات الوضعية الوبائية لجائحة “كورونا”.

وعلمت “الصحيفة” من مصادر مطلعة، أن  مصالح وزارة الخارحية المغربية، تمكنت من توفير رحلة خاصة لبعض المواطنين المغاربة العالقين في العاصمة القطرية الدوحة، حيث ستقلهم طائرة خاصة من مطار “حمد الدولي” صوب مدينة أكادير، في رحلة مباشرة، على متنها أيضا ثنائي فريق الرجاء.

وأكد سعيد وهبي، الناطق الرسمي باسم نادي الرجاء الرياضي، في اتصال مع الموقع، إن عملية إجلاء اللاعبين المذكورين تتم في إطار ما تنهجه الدولة المغربية وفق برنامج ترحيل مواطنيها العالقين في الخارج، دون الخوض في تفاصيل أخرى متعلقة بالرحلة.

هذا ولن يكون بإمكان كل من بنحليب والدويك الالتحاق بتداريب الفريق “الأخضر”، التي انطلقت منذ أسبوعين، وذلك بسبب ضرورة خضوعهما إلى العزل الصحي الإجباري، لفترة عشر أيام، وفق البروتوكول الذي أعدته مصالح وزارتي الصحة والداخلية المغربيتان، لفائدة المواطنين العائدين من الخارج، خلال الفترة الأخيرة، التي تتزامن مع بداية فتح المجال الجوي، تدريجيا، بين مختلف المطارات العالمية.

ومن المنتظر أن يخضع اللاعبان إلى برنامج تدريبي خاص، يتضمن بعض حصص الترويض، قبل العودة مجددا إلى قطر بعد شهر من الآن، لإستكمال البرنامج العلاجي، بعد إجرائهما لعملية جراحية في مركز “أسبيطار” الطبي ببالعاصمة الدوحة، مما يجعل مشاركتهما مع الرجاء خلال استئناف البطولة الاحترافية، متم الشهر الجاري، محط شك، في انتظار الاستفادة من خدماتهما خلال الاستحقاقات القارية المقبلة؛ دوري أبطال إفريقيا وكأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال.


Source link

زر الذهاب إلى الأعلى