نقابيون يطالبون بإخلاء مستشفي محمد الخامس من مرضي كورونا بعد تفشي الوباء بين الأطر الصحية

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طالب المكتبان النقابيان المنتميان للاتحاد المغربي للشغل الجامعة الوطنية للصحة (المكتب النقابي الإقليمي والمكتب النقابي للمستشفيات بطنجة أصيلة)، بإخلاء مستشفى محمد الخامس بطنجة من مرضى كورونا بعد تفش الوباء بين الأطر الصحية.

وحسب بلاغ للمكتبين إثر عقد أعضائه للقاء مع الكاتب العام لولاية طنجة، في إطار التتبع و المواكبة المستمرة للوضع الصحي بإقليم طنجة اصيلة، حيث قدم الأعضاء اقتراحات من اجل النهوض بالقطاع الصحي بالإقليم وتجاوز الوضع الحالي و الوقوف على الأسباب التي أدت الى ما يعرفه المستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة من إصابات في صفوف الشغيلة الصحية بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف أصحاب البلاغ، بـأنه من أجل تفادي تفاقم الوضع اقترحوا تحويل وحدة الكشف و العزل الاولي من مستشفى محمد الخامس الى مستشفى محمد السادس وضرورة اخلاء مصالح المستشفى من الحالات المشتبه فيها وعزلها بعيدا عن المرضى مع توفير جميع المستلزمات الضرورية للوقاية في كل المؤسسات الصحية، المراكز الصحية والإدارات و تقليص عدد المرافقين للمرضى والزوار.

وطالب أصحاب البلاغ أيضا، بتنظيم الولوج الى المستشفيات بدعم السلطات المحلية مع التشديد على احترام التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة، وضرورة الاعتناء بالعاملين بالقطاع المصابين بفيروس كورونا المستجد عناية خاصة اعتبارا لما قدموه من تضحيات في سبيل الوطن و المواطنين والذين ندعوا لهم بالشفاء العاجل و لكل المرضى في وطننا.

هذا وأشار البلاغ بأن الكاتب العام لولاية طنجة تطوان الحسيمة تفاعل مع المقترحات بشكل إيجابي واصفا اياها بالمهمة و ذات فعالية ونجاعة وأكد ان السيد والي جهة طنجة تطوان الحسيمة يتابع الوضع الصحي بالإقليم و سيشرع في تنزيل مخرجات الاجتماع بشكل مستعجل كما ان باب الحوار والاتصال سيظل مفتوحا أمام إطارنا النقابي.

 


Source link

زر الذهاب إلى الأعلى