هل يفوت بوعشرين مجموعته الإعلامية لحزب زيان ؟ – الجريدة 24

هل يفوت توفيق بوعشرين مالك المجموعة الإعلامية أخبار اليوم والقابع بسجن عين البرجة، بتهمة الاتجار في البشر والاعتداء الجنسي، مجموعته الإعلامية لمحمد زيان زعيم الحزب الليبيرالي والمحامي المشاكس الذي تم توقفيه مؤخرا عن مزاولة المهنة؟

ما يؤكد هذا الطرح هو دخول المحامي سعد السهلي احد القيادات البارزة في حزب زيان، الذي كان ضمن هيئة دفاع بوعشرين خلال أطوار المحاكمة، كمساهم في الموقع الالكتروني التابع للمجموعة اليوم24.

وبحسب مصادر مطلعة فان الحزب المغربي الليبرالي في شخص المحامي محمد زيان وسعد السهلي يستعدان لشراء أسهم مجموعة أخبار اليوم وذلك بسبب الأزمة المالية التي تعاني منها الجريدة والموقع.

وأضافت المصادر أن دخول قيادات الحزب على خط مجموعة بوعشرين يأتي لإنقاد المؤسسة الصحفية التي تعاني من أزمة مالية منذ اعتقال مالكها قبل أزيد من ثلاث سنوات على خلفية شكايات تقدمت بها صحفيات ضده.

وبحسب المصادر فان المحامي سعد السهلي بصدد الحصول على كامل أسهم الموقع الالكتروني اليوم24، بعد أن تعذر على بوعشرين تسديد مايزيد عن 100 مليون سنتيم كدين مستحق للسهلي




المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى