جمهور الوداد يثور في وجه الناصيري والمدرب غاموندي بعد الهزيمة الصادمة أمام الأهلي

الدار/ رشيد محمودي

وجه جمهور فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، قبل قليل، انتقادات قوية على الجهاز الفني والإداري للفريق، بعد الهزيمة الصادمة، أمام نادي الأهلي المصري، بنتيجة هدفين دون رد، برسم ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا.

وحمل محبو وداد الأمة، المسؤولية الأولى لسعيد الناصيري رئيس الفريق، وبدرجة ثانية لميغل غاموندي مدرب النادي، مشيرا إلى أن التسيير الانفرادي ساهم بقوة في ضياع لقب البطولة وإضعاف النادي أمام خصمه بدوري أبطال أفريقيا.

واستغرب عشاق الفريق الأحمر، لخيارات المدرب الارجنتيني، خاصة بعد تغيير اللاعب الذي يسدد ركلات الجزاء بعدما أتيحت للنادي فرصة للعودة في اللقاء، حيث فشل اللاعب بديع أوك في إسكان الكرة في شباك حارس الفراعنة، علما أن اللاعب يحيى جبران من تعود على تنفيذها.

وفي نفس السياق، اعتبرت الجماهير الودادية،أن اللاعبين غابت عنهم النزعة الهجومية نظرا لضعف لياقتهم البدنية، بحيث سجلت الجولة الأولى غياب شبه تام لبناء هجومي محكم يهدد دفاع الأهلي المصري.

وجاء في أحد التعاليق:” ملي كان مدخل إبراهيم كومارا في الجولة الثانية اللهم يبدا بيه ويخلي جبران في مكانه الأصلي.. قرارات المدرب أضعفت خط الوسط وأثرت على الخطوط الدفاعية”.


bannereee mega scaled


المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى